وسام الجدارة

صلاح أحمد يستلم وسام الجدارة

استلم السيد صلاح أحمد مؤسس مؤسسة ژيان لحقوق الإنسان وسام الجدارة من جمهورية ألمانيا الاتحادية من قبل الدكتور جيرد مولر وزير التعاون الاقتصادي والتنمية في 26 شباط 2015 لعمله الإنساني في ألمانيا والعراق.

إن وسام الاستحقاق هذا يقر له سنوات عديدة من العمل الإنساني للناجين من انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، وخصوصاً إنجازاته في إنشاء شبكة من مراكز العلاج في شمال العراق على مدى السنوات العشر الماضية.

حضر حفل توزيع الجوائز أكثر من خمسين شخصية وذلك على رحاب قاعة ماري شيلي التابعة لوزارة التعاون الاقتصادي والتنمية في برلين.  وجه السيد صلاح أحمد في خطابه شكره لعائلته لدعمهم المتواصل له خلال عمله وكذلك الفرق العاملة في كوردستان وبرلين على الجهود التي بذلوها، وكذلك الجمهورية الاتحادية في ألمانيا والمنظمات المانحة الأخرى على مساهماتهم من اجل استمرارية عمل المؤسسة وتقديم الافضل. وتقدم أيضا بشكر خاص لشقيقه الراحل الذي قام بإفتتاح أول مركز قبل عشر سنوات في مدينة كركوك وكان من المؤيدين المتحمسين والداعمين على حد سواء من الناحية المعنوية والمادية.على مدى السنوات الماضية والتقدم الكبير الذي أحرزه إقليم كوردستان، أكد السيد صلاح أحمد على ضرورة تقديم الدعم الدولي المستمر لحكومة كوردستان والمجتمع المدني من اجل مواجهة وقتال أرهابيوا داعش والحفاظ على هذا النموذج الفريد من التقدم لمجتمع ديمقراطي مزدهر في منطقة الشرق الأوسط، ايضا ما قاله صلاح أحمد "يجب علينا حماية هذه الزهرة الصغيرة لكي تنمو وتزدهر وإلا فستتكبد خسائر كبيرة ليس فقط للمنطقة وانما لألمانيا وأوروبا أيضا "
تم تقديم وسام الجدارة من قبل رئيس جمهورية المانيا الإتحادية لكل الأشخاص الذين أثبتوا مساهماتهم الخلاقة من اجل بناء مجتمعات سليمة .

 

لمزيد من المعلومات

إذا كنت راغباً بمعرفة المزيد عن البرنامج وطرق تقديم المساعدة نرجوا عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته..